الرئيسية / الترجي الجرجيسي المدرب لم يتراجع عن التشبيب لكن ماذا عن غياب الطبيب؟

الترجي الجرجيسي المدرب لم يتراجع عن التشبيب لكن ماذا عن غياب الطبيب؟

تميزت المدة القليلة الفارطة بتعدد الإصابات في صفوف مجموعة الترجي الجرجيسي والتي تسببت في غياب المتضررين منها عن التشكيلة الأساسية مثل ما ينتظر أن يحدث اليوم وذلك خلال فترة شهدت غياب طبيب الفريق الدكتور سامي الودرني لأسباب ظلت مجهولة أو متكتما عليها داخل أسوار الجمعية لكن عند اتصالنا بالمعني بالأمر أفادنا بأنه تمت إقالته من طرف الهيئة المديرة وهو يحترم هذا القرار «المفاجئ» بالرغم من انه لم يقدر تضحياته ومجهوداته لفائدة الجمعية. هذا الفراغ في الإطار الطبي ستتواصل تداعياته السلبية هذا اليوم بتجدد الغيابات عن التشكيلة الأساسية لأسباب صحية من ذلك احتجاب لاعبي الارتكاز رامي بوشنيبة وإبراهيم طوري والمهاجم نوفل اليوسفي، فضلا عن اللاعب الدولي كوفي دانكوي.

«الثامري» يعود للأخشاب

بعد غياب طويل عن التشكيلة الأساسية أو لنقل بعد تجاهل لإمكاناته التي أهلته للانضمام لمختلف أصناف النخبة الوطنية ، ولاستغلال المقابلات الرسمية التي تلت اطمئنان الفريق على بقائه ضمن الرابطة الوطنية الأولى المحترفة، ارتأى الإطار الفني تشريك البعض من الشبان من أبناء الجمعية الصاعدين للفريق الأول، وفي هذا التمشي تم الاعتماد على حمزة عدالة كحارس أساسي لإكسابه الخبرة، لكنه ارتبك في إحدى اللقطات وتسبب في قبول الهدف الأول الأربعاء الماضي ضد أمل حمام سوسة مما اثر على معنوياته وبالتالي على مردوده خلال بقية فترات تلك المباراة. والخوف كل الخوف أن يأفل نجم هذا الحارس الواعد جراء هذه الحادثة التي تحصل لكل لاعب في مسيرته والتي تتطلب معالجتها التأطير الجيد، ليعود حمزة عدالة لإبداعاته من خلال ترسيمه من جديد في التشكيلة الأساسية عوض معاقبته بإبعاده بمجرد هفوة عابرة تحصل لكل شاب في أجواء المقابلات الرسمية الجديدة عليه كأساسي، حيث تأكدت إعادة الثامري للتشكيلة الأساسية لتتواصل معاناة أبناء الجمعية. في المقابل وبقطع النظر عن ذلك وجب التنويه بتمسك الإطار الفني بمواصلة التشبيب من خلال تشريك كل من سالم مشارك ولقمان بالحاج ومحمد علي عبد السلام كأساسيين.

التشكيلة المحتملة

خميس الثامري – أمير الحاج مسعود – جمال رحومة – مالك بحر – أمير الدريدي – أيمن منافق – بلال القنطاسي – سالم مشارك – لقمان بالحاج – محمد علي عبد السلام – كاجار ميدي.
قال:

لقمان بالحاج: مباراة لتأكيد جدارتنا بقسم النخبة

      بالرغم من غياب الرهان في مباراتنا اليوم ضد نادي حمام الأنف، حتى بالنسبة لضيفنا الذي ضمن بدوره البقاء الأربعاء الماضي، فإن هذا اللقاء سنحرص خلاله على تأكيد جدارة فريقنا بالبقاء صمن قسم النخبة الذي اعتبره – دون عاطفة – المكان الطبيعي لهذا الفريق العنيد ، قوي الشكيمة، و المحاط بأحباء من ذهب و رجال كلهم نشاط و دراية و حب له، و هذا هو سر صموده و نجاحه في صراعات النزول التي خبرها، و غيابها عنه هو الذي أصبح أمرا غريبا (يمزح).

محمد بن عبد السلام بن صالح

Attounisia