الرئيسية / تشكيات المواطنين من آداء خدمات الصوناد و المطالبة بإحداث إقليم

تشكيات المواطنين من آداء خدمات الصوناد و المطالبة بإحداث إقليم

تعددت تشكيات المواطنين في جرجيس من رداءة خدمات فرع الصوناد في مدينة يسكنها 120 ألف مواطن فالذي يريد عداد جديد للماء يجب ينتظر لمدة أشهر و اصلاح الإنقطاعات يطول. و للامانة فإن السبب الرئيسي هو نقص فادح في الأعوان و كذلك التجهيزات بفرع جرجيس الذي يقدم خدمات لـ25 ألف مشترك . و قد توسعت جرجيس بعدة اتجاهات لحدود القنطرة من جهة جربة و واد بو حامد من جهة مدنين و الجدارية بالبيبان التي تبعد 40 كم. و هذه المناطق مسؤولية الفرع المحلي للتدخل لحل إشكالية المواطن.

كما انه كل طلبات المواطن من دراسات و اصلاح فاتورة و تركيب عداد جديد يكون مرتبطا بإقليم مدنين و يتطلب كثيرا من الوقت و التأخير على حساب المواطن و جودة الخدمات. و ليس هنالك من حلول سوى إحداث إقليم للصوناد بجرجيس على غرار إقليم جربة و تدعيمه بالإمكانيات البشرية و المادية و اللوجستية من سيارات و غيرها. كما أن هنالك قرابة 4 آلاف عداد معطل يجب تغييرها في أسرع وقت. و الوضع لا يحتمل الكثير من الانتظار فصبر المواطن نفذ الذي ينتظر قرارات جريئة من الإدارة العامة للصوناد ببعث إقليم بمدينة جرجيس التي تستقطب خلال شهر الصيف عشرات الآلاف من السياح و المواطنين بالخارج. و ما حدث في الصائفة الفارطة عندما اضطر أحد المواطنين بالخارج للاستحمام في مقر الصوناد لا يجب أن يمر في الخفاء و يجب أخذ الدرس مما حصل. فإلى متى ستتواصل رداءة الخدمات رغم أن الأعوان الموجودين يقومون بمجهودات كبيرة غير كافية لتلبية رغبات المواطنين ؟؟؟

                                                                              عماد بلهيبة