الرئيسية / أخبار محلية / أخبار جديدة عالمية / أخبار عالم المرأة / تعرّف كيف تتعامل مع شخصية زوجتك المزاجية؟
تعرّف كيف تتعامل مع شخصية زوجتك المزاجية؟
تعرّف كيف تتعامل مع شخصية زوجتك المزاجية؟

تعرّف كيف تتعامل مع شخصية زوجتك المزاجية؟

تعرّف كيف تتعامل مع شخصية زوجتك المزاجية؟

قد تمر بعض السيدات بحالات مزاجية متقلبة , ترجع لأسباب نفسية أو ضغوط تقع عليها , وعلى زوجها وشريك حياتها أن يتفهم ذلك ويتعرف كيف يتعامل مع هذا النوع من الشخصية .

– المرونة في التعامل

يرفض الكثير من الرجال تغيير طريقة تفكيرهم أو طريقة تعاملهم مع زوجاتهم، ويعتبرونها تنازلاً كبيراً، وإهانة لرجولتهم، وهذا أمر خاطئ، فالرجولة تكمن في قيادة الحياة بأمان، وأحياناً تتعرض هذه الرحلة للعواصف والرياح والمشاكل، ولكن حكمة هى التي تنقذ الموقف، وعلى الرجل أن يكون كذلك.

– تفهم الزوجة

من أهم الأمور الواجب على الرجل أن ينتبه إليها هو محاولة فهم السبب الحقيقي خلف عصبية زوجته، أو مزاجها المتقلب، وأن يحاول أن يهدأ من غضبها ويشعرها بأنه مهتم بها، وأن يتحدث معها بكل هدوء.

ويجب أن يخرج الرجل مع زوجته في نزهات للترفيه عنها، ومحاورتها خلال تناول وجبة العشاء، لأن الإحصائيات تقول بأن الأشخاص يميلون للتعامل بلطف خلال تناولهم لوجبة العشاء.

– امتصاص غضب الزوجة

لا تنزعج إذا كان سبب انزعاج زوجتك بعض تصرفاتك، أو من كلمة أنت قلتها من قبل، وحاول أن تتماسك أعصابك ، لأنك لا تريد أن تعيش باستمرار في هذا الجو المشحون، وتذكر أن هدفك الأساسي هو حل المشكلة من جذورها، لتنعم بحياة زوجية سعيدة، فإذا أخبرتك زوجتك أن تصرفاتك هي السبب، اعتذر لها، وبرر لها تصرفك، قل لها بأنك مضغوط، وأن عليها أيضا أن تتفهمك، وتساندك لتتحمل ضغوط الحياة.

– عدم الاستجابة للاستفزاز

عليك أيضا أن تتعامل بذكاء معها، هناك نساء يحاولن استفزاز أزواجهن كي يخطئ في الحديث و بالتالي تستغل هذا الخطأ أو العصبية لمصلحتها ، حاول أن لا تستفز ، حتى لو قالت لك كلاما قد يستفزك إلى أبعد حد ، وابتسم لها ، وحاول أن تغير الموضوع.

– تجنب استفزازها بالحديث عن عائلتها

ابتعد عن الحديث عن أهلها، أو صديقاتها، لأن المرأة لا تحب أن يتحدث الرجل عن عائلتها بسوء أو إنتقاد ، حتى لو كانوا مخطئين، وستكرهك إذا حاولت أن تثبت لها ذلك ، ومن الأفضل أن تعزل حياتك عن أهلها وأهلك ، وأن تعيش حياتك بالطريقة التي تريدها أنت وزوجتك.