الرئيسية / أخبار محلية / أخبار جديدة عالمية / صحيفة ليباراسيون الفرنسية تخصص صفحتها الأولى لموضوع الحرقة بتونس
صحيفة ليباراسيون الفرنسية تخصص صفحتها الأولى لموضوع الحرقة بتونس
صحيفة ليباراسيون الفرنسية تخصص صفحتها الأولى لموضوع الحرقة بتونس

صحيفة ليباراسيون الفرنسية تخصص صفحتها الأولى لموضوع الحرقة بتونس

صحيفة ليباراسيون الفرنسية تخصص صفحتها الأولى لموضوع الحرقة بتونس

خصصت صحيفة “ليباراسيون” الفرنسية صفحتها الأولى لعددها الصادر يوم الثلاثاء 5 جوان لموضوع “الحرقة” بتونس..

وعنونت الصحيفة موضوعها الرئيسي كالتالي: ” تونس.. أنا أيضا، سأرحل يوما”، وهو تصريح خصه بها شاب من المتلوي يدعى وائل ويبلغ من العمر 27 سنة في اشارة لإنسداد الآفاق في البلاد، وهو ما يدفع بآلاف الشبان للتفكير في الهجرة والالتحاق بأوروبا لتغيير واقعهم..

كما ذكّرت الصحيفة بإحصائية مفزعة تخص الهجرة غير النظامية وهي أنّ 3 الف شخص حاولوا اجتياز الحدود التونسية سرا في الثلاثية الاولى من سنة 2018، وهو الرقم الذي أكده منذ ايام المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية في بلاغ نشره لافتا النظر الى عمق الازمة الاقتصادية والاجتماعية وكلفتها والنفق المظلم الذي يدفع بالشباب الى مزيد الاحباط ليصبح حلم الوصول الى الضفة الأخرى بطريقة نظامية أو غير نظامية هاجس، لا فقط الفئات المهمشة والمحرومة بل وأيضا فئات واسعة ممن يملكون مؤهلات علمية وتقنية.