الرئيسية / أخبار محلية / لأول مرة جمعية نسائية في اختصاص كرة اليد

لأول مرة جمعية نسائية في اختصاص كرة اليد

شهدت الحياة الجمعياتية بجرجيس ميلاد لجمعية نسائية في اختصاص كرة اليد برئاسة السيد عبدالوهاب مشارك , عن كيفية هذه الولادة العسيرة اجمعية كبيرة قالت اللاعبة صابرين لنا الحوار التالي .
أن فكرة تكوين الفريق جاءت بدافع و طموح كبير لمجموعة من الفتيات اللاتي يمتلكن مواهب كروية دفعتهن لتفجير طاقاتهن في إطار كروي مقنن ومهذب وكانت انطلاق الفكرة عبر تواصل مجموعة من الشابات على المواقع الاجتماعية ومن هناك بدأت الفكرة تتبلور شيئا فشيئا وقمنا بنشر بلاغ للبحث عن جهة تتبنانا فكانت البادرة من أعضاء لجنة الشباب بحزب آفاق تونس مكتب جرجيس و بدعم كبير من أستاذ التربية البدينة محمد العكاري
تأسست الجمعية و انطلقتن في التدريبات دون مدرب هل تصفين لنا الأجواء ؟
الأجواء جد رائعة ومشجعة تتميز بالروح الأخوية فمبدأ التعاون ونبذ الأنانية يسودان الفريق ويبعثان على مزيد العمل في كنف البذل والعطاء الخلاق والتفاؤل بتكوين فريق متماسك يغلب عليه النشاط والروح الرياضية العالية
أما عن أهم الصعوبات التي المتوقعة ؟
قالت منال مطيمط مسؤولة عن الفريق ونائبة الكاتب العام للجمعية: الصعوبات تبدو بالأساس مالية فالملعب الذي نمارس فيه التدريبات غير مهئ فضلا عن انعدام وسيلة نقل و غياب مدرب كفئ حتى يوفر الإحاطة الكافية بعناصر الفريق
عبرت الدكتورة سميرة مرعي فريعة الرئيسة الشرفية للجمعية عن تبني جزب أفاق تونس للفريق والعمل على تذليل الصعوبات هل هذا يدفعكم للأمام أم تشعرون بأنه من الضروري ممارسة النشاط الرياضي بعيدا عن السياسة والسياسيين؟
حقيقة في البداية كان بودنا ممارسة نشاطنا بكل استقلالية عن السياسة والسياسيين بصفة عامة،لكن كل نداءاتنا باءت بالفشل ولم تجد آذانا صاغية , إذ كانت أللفتة النبيلة من قبل حزب آفاق تونس مكتب جرجيس الذي وجدنا منه الرعاية ومد يد المساعدة لنا بكل تلقائية وبدون حسابات سياسية حتى ترى جمعيتنا النور،وبالتالي نحقق طموحاتنا وأحلامنا التي طالما راودتنا .
وعن برنامج أنشطة الفريق خلال الموسم الرياضي الحالي؟
قالت إكرام عبد السلام الكاتبة العامة للجمعية: نسعى بكل جدية وحماس لدعم عناصر الفريق بقاعدة شابة،كما نعمل على صقل هذه المواهب وتنمية مهاراتها وقدراتها الكروية حتى يشع الفريق جهويا ووطنيا ولما لا منافسة جدية لفرق كبرى في الختام،نتوجه بالشكر للسيدة سميرة مرعي فريعة الرئيسة الشرفية للجمعية التي كان لها الدور الفعال في الإحاطة بهذه النخبة الهامة من الشابات. كما نتوجه بالشكر أيضا لكل من ساعدنا في إيصال صوتنا لتحقيق طموحنا وبالخصوص منجي دب نائب رئيس الجمعية الذي شجعنا ومكننا من ربط الصلة مع باقي الأطراف الفاعلة.

صور و تحقيق شعلاء المجعي