الرئيسية / أخبار رياضية / …وتنفس المحليون الصعداء

…وتنفس المحليون الصعداء

…وتنفس المحليون الصعداء

ملعب جرجيس: طقس بارد
تحكيم: وسيم بن صالح
الأهداف: القصايري دق 58 وسلامة دق 65 (جرجيس) وكرامتي دق 61 (القوافل)
الإنذارات: عباس وسلامة والحاج سعيد (جرجيس) و سيسي والبوزيدي (قفصة)
الترجي الجرجيسي: النوالي ـ الغضوي ـ القصايري ـ سليمان ـ البوسليمي  ـ كوفي ـ الحاج سعيد ـ  الخويلدي ـ منافق ـ الوريمي ـ سلامة ـ عباس ـ سيلا (ماهر عامر)
قوافل قفصة: بعبورة ـ البوزيدي ـ سيسي ـ رحومة ـ حامد ـ سيلا ـ الاحمدي ـ شوية ـ الزيادي ـ الكرامتي ـ (الغرسلاوي) الدردوري (لخشم)
عول المدرب غازي الغرايري على نفس التشكيلة التي واجهت الإفريقي في اللقاء الأخير ولم تشهد سوى تغييرا وحيدا بإقحام الحاج سعيد مكان الدرقاع في حين شهدت تركيبة القوافل بعض التغييرات بحكم العقوبات والإصابات وأقحم بن يحيى كامرا سيسي و الأحمدي  مكان البناني وبوحوش في محور الدفاع ونبيل حامد بديلا للنفطي في وسط الميدان واعتمد كلا المدربين على نفس المنهج التكتيكي (4 ـ 4 ـ 2) وكانت البداية بنسق بطيء بحكم ثقل الأرضية
واعتمد الفريق الزائر على توغلات مهاجمه السريع حسان شوية على الجهة اليسرى لترجي جرجيس وكاد في مناسبتين أن يحدث الخطر بعد تسديدة أولى بجانب المرمى وتوزيعة خطيرة باتجاه الدردوري الذي كاد يغالط النوالي في الدقيقة 14 وبعدها بقليل أتيحت لترجي جرجيس فرصة سانحة للتسجيل لكن سيلا لم يستغل انفراده بالحارس بعد تمريرة محكمة من سلامة وأضاع على فريقه هدف السبق وحاول الدردوري التسديد من بعيد لكن النوالي كان ثابتا في تدخله وسجلنا تفوقا نسبيا لأبناء بن يحيى بحكم استفادتهم من عامل الريح ومن الانتشار المحكم في وسط الميدان في حين اعتمد المحليون على ثلاثة لاعبي ارتكاز مما جعل الفريق يجد صعوبات في صنع اللعب واحداث الخطر. وكان الشوط الأول مستواه متوسطا بحكم العوامل المناخية مما أجبر على الاعتماد بصفة كبيرة على اللعب العرضي والكرات الثابتة.
مع بداية الشوط الثاني كانت المبادرة بالهجوم للفريق المحلي الذي أتيحت له فرصة خطيرة ضاعت على الغضوي وسدد اثره سيلا بجانب المرمى وطالب ترجي جرجيس بضربة جزاء بعد سقوط سيلا في الدقيقة 50 لكن الحكم أمر بمواصلة اللعب ثم تتالت الركنيات والتسديدات لزملاء منافق أمام صمود دفاع القوافل الذي ارتبك نتيجة هذا الضغط وتصدى لإحدى المحاولات بلمس الكرة باليد وطالب المحليون بضربة جزاء لكن الحكم وسيم بن صالح أعلن عن مخالفة على خط 18 مترا حولها القصايري لهدف السبق في الدقيقة 58 ولم تمض سوى ثلاث دقائق حتى كان القوافل على موعد مع الشباك عن طريق نبيل حامد الذي استغل تمريرة  ليغالط التواتي في الدقيقة 51 ثم ارتفع النسق وتبادل الفريقان الهجومات و عوّل بن يحيى على كل أوراقه الهجومية بإقحام الغرسلاوي ولشخم والزيادي في حين أقدم الغرايري الخويلدي مكان الحاج سعيد الذي كان ينقصه نسق المقابلات وبعد هذا التحوير في مركز اللاعبين صعد منافق للهجوم لمعاضدة سيلا وعباس ومع مطلع الدقيقة 65 وبعد هجوم فردي ممتاز من سيلا  مهّد بذكاء لحاتم سلامة ليضيع الاخير هدف التفوق وأولى أهدافه لهذا الموسم، ثم قام الغرايري بتعويض منافق الذي  حاول تركيز هجماته انطلاقا من وسط الميدان وكانت عملياته خطيرة جدا و نجح دفاع جرجيس في تشتيتها لينتهي اللقاء بفوز ثان لترجي جرجيس مقابل توقف السلسلة الوردية للقوافل التي قدمت شوطا ثانيا متميزا لكن ذلك لم يمنع حدوث الهزيمة.

 

رضوان بوراسين