الرئيسية / أخبار رياضية / ZDF تصر على إهداء المونديال للفقراء:القناة الألمانية تسخر من قطر وتصر على البث المجاني

ZDF تصر على إهداء المونديال للفقراء:القناة الألمانية تسخر من قطر وتصر على البث المجاني

إنشر المقال على مواقع التواصل الإجتماعي

تصر ZDF على إهداء المونديال للفقراء:القناة الألمانية تسخر من قطر وتصر على البث المجاني

وجهت قناة «زد دى إف» الألمانية صفعة قوية لقنوات «بى إن سبورت» القطرية «الجزيرة سابقا»، عندما أعلنت عن بثها لمباريات كأس العالم 2014 المقررة في البرازيل الصيف المقبل دون تشفير.
فقد أكد موقع «سبورت بيزنس» الأمريكي، أن القناة الألمانية ستبث الـ64 مباراة بتحليل نجوم ألمانيا السابقين على رأسهم الحارس العملاق «أوليفر كان»، لأول مرة منذ مونديال 1998 مجانا ودون تشفير.
رابطة الأبطال والمونديال مجانا
من جهتها أكدت القناة الألمانية التي تبث على القمر الاصطناعي «استرا» أنها ستبث كل مقابلات مونديال 2014 بالبرازيل وكذلك نصف نهائي رابطة الأبطال الأوروبية بين ريال مدريد وبيارن مونيخ ونهائي هذه المسابقة مجانا ودون تشفير وهو ما أثار غضب القناة القطرية «بي ان سبور» التي رفعت إدارتها دعوى قضائية ضد القناة الألمانية باعتبار أن البث المجاني لهذه المقابلات سيكلف القناة القطرية خسائر قدرت بحولي 75 مليون دولار في ظرف شهر ونصف على اعتبارها أنها ستخسر مشتركيها خاصة في شمال إفريقيا والشرق الأوسط.
الألمان يسخرون من قطر ويرفضون الاحتكار
في أول ردّ فعل على الدعوى القضائية لقناة «بي ان سبور» القطرية قال مدير قناة «زد دى إف» و«آ آر دي» الألمانيتين انه يستغرب ردة فعل إدارة «بي إن سبور» التي تريد أن تحتكر كل شيء، و أضاف « نحن اشترينا كما هم اشتروا ..هم شفروا قناتهم ليبيعوا منتوجهم، أما نحن فتركنا المشاهد يستمتع من دون أن يدفع دولارا واحدا.
وتساءل المسؤول الألماني بنبرة فيها الكثير من السخرية «كيف لبلد لم يتأهل للمونديال أن يحتكر بث مقابلاته لوحده و سكانه لا يتجاوزون المليون نسمة». وأكد أن «ألمانيا اكبر بكثير من الرمال المحيطة بهذا البلد. وان كرة القدم للفقراء و نحن مع الفقراء في هذا العالم فقناتنا ستنقل لكل مشاهديها عبر العالم أهم المحطات الكروية بالمجان».
مصائب عرب عند العرب فوائد
عمت حالة من الارتياح المشاهد العربي فور إعلان القناتين الألمانيتين عن بث كل مقابلات مونديال البرازيل مجانا ودون تشفير، بل أن رواد المواقع الاجتماعية والمنتديات الالكترونية في شمال إفريقيا والشرق الأوسط بالخصوص شنوا حملة على قنوات «بي ان سبور» واعتبروها قنوات عربية مهمتها ابتزاز العرب، بل أن البعض علق على ما يحدث بالقول «أننا وجدنا الخير في الغرب وليس في العرب». عموما مصائب القناة القطرية في هذا المونديال سيستفيد منه المشاهد العربي العاجز عن دفع اشتراك باهظ الثمن خاصة إذا علمنا أن سعره في تونس قدر بـ 560 دينارا في السنة.

رشيد الزيتوني
جريدة الشروق يومية